كشري لندن العظيم !

0


أثناء سيرك في زقاق سانت مارتن بلندن تتسلل إليك رائحة طبق الكشري المصري اللذيذ من نوافذ مطعم صغير يدعى بالـ (Koshari Street). فالمطعم وبطريقته العصرية غير التقليدية يبيع الكشري المصري إلى جانب بعض الأطعمة و الحلويات العربية المشهورة في المنطقة العربية المطلة على البحر المتوسط مثل المهلبية ، المشمشية، و سلطة الفتوش والتبولة.



يتم تجهيز طبق الكشري المصري التقليدي بعرض مكوناته جاهزة أمام الزبون ليختار بنفسه مقدار المكونات التي يرغب بزيادتها أو نقصانها حسب ذائقته ورغبته. بالإضافة إلى توفير المنكهات المألوفة مثل البصل، الصلصة، عصير الليمون و الدقة.

 صورة لمكونات الكشري المعروضة

صورة للمنكهات التقليدية المضافة لطبق الكشري مثل شرائح البصل المقلية و الدقة المصرية

ليظهر بعد ذلك الطبق في صورته النهائية على شكل وعاء أبيض من الورق المقوى وقد مُلء بالكشري اللندني !

صورة لطبق الكشري اللندني !


يبقى السؤال المهم، من خلف تلك النكهة العربية اللذيذة في قلب العاصمة البريطانية؟ إنها أنيسة الحلو (Anissa Helou) امرأة عربية من لبنان ومؤلفة كتب طهي، وطاهية متخصصة في مأكولات البحر المتوسط و الشرق الأوسط و شمال أفريقيا.
ومن المصادفة أني حظيت بلقاء السيدة أنيسة في الليلة التالية بعد تناولي لطبق الكشري أثناء فعاليات مهرجان نور في لندن الخريف الماضي. 
ذهبت إليها لإلقاء التحية و شكرها على رسم الابتسامة على وجوهنا مع كل طبق كشري تقدمه، و عرفتها بنفسي و عن مدونتني. فرحت كثيرًا حين أخبرتها أني سأدون عن مطعمها و طلبت مني أن أرسل لها المقال بعد الانتهاء من نشره. كما أنها كانت كريمة معي للغاية بأن وقعت لي بأطيب الأمنيات.


 صورة السيدة أنيسة أثناء إهداءها توقيعها الشخصي

*********

نظرة: "كم من أفكار عظيمة ورائعة وجميلة ماتت وذبلت وانتهت بسبب أن اصحابها لم يتمكنوا من إظهارها وتسويقها بين الناس، وكم من أفكار بسيطة وسهلة كانت ذات أثر كبير في تغيير الحياة و الواقع لأن اصحابها أحسنوا تسويقها ونشرها للناس." د. عبدالله باهمام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرًا لتعليقك

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

جميع الحقوق محفوظه © لا شيء يمنعنا من أن ننظر أبعد قليلاً من أنوفنا

تصميم الورشه