TEDx

6
-------
-------
TEDx = (Technology, Entertainment, Design)
"Ideas Worth Spreading"
مؤتمر تيد كما يحلو للبعض بتسميته هو مؤتمر عالمي ينظم بشكل سنوي منذ 1984 م في ولاية كالفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية
مؤتمر يهتم بإثراء أفكارمتنوعة لها شأن بتغيير العالم للأفضل في مجالات عدة كالعلوم والتقنية والطب والثقافات المتنوعة وغيرها ..
حاضر به الكثير من رؤساء الدول والعلماء والمؤثرين.
في عام 2006 قام المسؤولون عن تنظيم هذا المؤتمر بفتح أول نافذة له للظهور للعامة بشكل مجاني وذلك عن طريق عرض أفلام مسجلة عما دار من جلسات حديث وعروض للأفكار خلال فترة هذ المؤتمر ..
الرائع هو ما نعيشه هذه الفترة ..
في بدايات العام الحالي 2009 فتح الباب على مصراعيه للعامة للمشاركة في المؤتمر بشكل مباشر إن كان عن طريق عرض أفكارهم أو مناقشة ما تم وسيتم عرضه وذلك عن طريق موقعهم الذي يحاكي بشكل كبير المواقع الشبيهة بالفيس بوك
يكون التسجيل بشكل بسيط ببيانات شخصية مختصرة مع ذكر حقول العلم المهتم بها شخصيا وترغب بدخول نقاشات حولها
أو تكوين شبكات مختصة بموضوع معين أو بدولة معينة
لم ننتهي بعد
الأروع هو قيام مجموعة من الشباب العرب بإنشاء مجموعة
TEDxArabia
وهي مجموعة منضّمة وبشكل رسمي إلى موقع تيد مع حصولها على حق تنظيم أول مؤتمر تيد بالعالم العربي ويدار باللغة العربية
ومازال التحضير مستمرا للإنتهاء منه في القريب ليتم عرضه كسائر المؤتمرات الأخرى التي تقام في دول تمثلها مجموعات تيد الأخرى كمجموعة تيد الهندية التي ستقيم مؤتمرها في نهاية شهر نوفمبر من العام الحالي
نعود لمجموعة تيد العربية التي حتى الآن لم تدشن لها موقعا رسميا خاصا على الإنترنت
لكنها لها مجموعة كبيرة ورسمية على موقع الفيس بوك تجاوز عدد المنضمين له ما يقارب الخمسمائة عضو
وقد أعلنت مؤخرا عبر صفحتها عن إستقبالها للمشاركات العربية المهتمة بالمجالات التالية
التقنية - التكنولوجيا - الإختراعات
الإكتشافات - التصاميم - الرسومات
التجارة والأعمال - العلوم والنظريات
التصوير والرحلات - المواهب والمهارات الفنية
الثقافات والأفكار الجديدة
مع ذكر طريقة الترشيح وآلية التصويت ومعايير التنافس
أعجبتني الفكرة وسرعة الإستجابة بتكوين مجموعة عربية لمواكبة الركب
والأمل يغمرني برؤية العديد من الأفكار تنتشر وتُطبق بالعالم تذيل بتواقيع عربية
**
نظــــرهـ : ليست الأفكار مرايا للواقع والحقيقة بقدر ماهي شبكات تحويلية نتغير بها ونغير العالم والأشياء - د. علي حرب

جميع الحقوق محفوظه © لا شيء يمنعنا من أن ننظر أبعد قليلاً من أنوفنا

تصميم الورشه