لا تسألني لماذا ؟

3

لا تســــــــــــــأل لماذا ؟
هي مدونتي الشخصية الجديدة ،،
مدونة ملموسة محسوسة ،، تنطق بصور ورسومات وبطاقات وقصاصات ...
تحكي لي وقد يكون لغيري يوما ما
أحاسيس ومشاعر ومواقف مرت بي وتركت اثرها في شخصيتي

لا أعرف كيف جالت الفكرة في خاطري غير أني حين تأملتها
أعجبتني ولم أنتظر كثيرا لأطبقها على أرض الواقع

أسرعت لأقرب مكتبة وأبتعت دفترا أخترته بعناية ليناسب محتواه القادم

الرائع في الفكرة هي أني لا أكتب كثيرا فيها .. أقتبس عبارات أو أذلل رؤوس أقلام وتواريخ وأسماء مدن ومواقع فقط لا غير
لتبقى روعة السر المكنون بداخلها لا يفهمها سواي ومن عاش معي بعض لحظاتها

أخترت الاسم لأتقي أسئلة المتطفلين ممن قد تقع المدونة بين أيديهم
.. فهي جزء من شخصيتي .. أشكلها كيفما أشاء
تختلط اللغات بداخلها والخطوط والألوان ..
قد تكون مرآة صادقة لشخصيتي الحقيقية التي تفاجئ الجميع دائما
لا أعلم لماذا .. وقد لا يكون لي الحق كذلك بالسؤال لماذا ..

فلتبقى جزء من شخصيتي التي أحببت بها الدنيا ... ولا أرضى بمسوامة أحد على تغييرها
وإن طرأ عليها ماطرأ ..
**

نظـرهـ : أحباء قلبي .. مازالت مصابيح حبكم مضاءة في قلبي .. وستزول العتمة قريبا

التعليقات

  1. صراحة فكرة غريبة ان الانسان يكتب لنفسه
    او يكتب ذكرياته
    وقد تكون هذي الفكرة مرت علي .. وفكرت فيها .. وفكرت اني اسوي مدونة لا يقرأها سواي .. وتكون عبارة عن يوميات
    ولكن اعتذرت لنفسي .. كما اعتذر لغيري عن زحمة الوقت
    طبعا هذا العذر اقبح من الذنب
    لاني ما اعتقد اني قد وصلت في مرحلة من المراحل اني اكون مشغول لدرجة التشبع .. ادري اني وايد خرجت عن الموضوع
    دعني في نهاية الرد اتمنى ان تصلني في يوم لأقرأ ثناياها
    لا حد يقولي شو هذا الطلب المستحيل .. خل الانسان عنده تفائل
    وهذا الشي استفدته من وحده اجنبيه .. قالت خل نتمنى انه ما يستوي كذا ... مع انه مليون في الامية بيستوي بيستوي .. لكن ليش الحزبأة << على قولة مديرة الحضانة السورية

    ردحذف
  2. أكتبها لنفسي في هذه الأوقات لكنها ستكون متاحة للقراءة من الجميع

    لا أحد يدري ..

    العجيب والرائع في الفكرة هي لذة الرموز والغموض الذي يحتويها .. قد أكون مغرمة بالرموز وفك الشفرات بعض الشيء وهذا ما دعاني لأبتكر شفرة خاصة بي

    حتى الآن لم يستطع أحدا فك جميع رموزها سوى أخي الذي ولعل قرب شخصه لي ومعايشته لنفس الأوضاع والوقوع تحت نفس الظروف جعلته يحترف فك رموزها

    الأروع من هذا كله هو مشاركته لي بها .. قد يأتيني أحيانا ببعض القصاصات والصور التي ينصحني بأن أستشهد بها لموقف مر بنا .. بهذا نقضي أوقاتنا حين ترغم على إغلاق باب منزلك عصرا حتى شروق شمس يوم جديد !!

    ردحذف
  3. فكرتك تراودني منذ زمن ..
    ولاتزال القصاصات حبيست الأدراج
    فلست مثلك سريعه بتأدية الفكره..
    تقبلوا مروري..

    ردحذف

شكرًا لتعليقك

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

جميع الحقوق محفوظه © لا شيء يمنعنا من أن ننظر أبعد قليلاً من أنوفنا

تصميم الورشه